تأسيس و أهداف الاتحاد العربي الملاكمة

تأسيس الاتحاد:

تمتلك رياضة الملاكمة العربية التي ظهرت مطلع سبعينيات القرن الماضي تاريخاً حافلاً، حيث تأسس أول اتحاد للملاكمة العربية عام 1972، قبل أن يتم اشهاره عام 1980 في فرنسا بعد إقامة عدة دورات تدريبية للاعبين والحكام

وتعتبر الملاكمة العربية من رياضات الدفاع عن النفس الحديثة التي اعتمدت في نشأتها على الأداء الدفاعي والهجومي الذي يتطلب اندماج كل أعضاء الجسم مشتركة في تحقيق الفوز للملاكم الأكثر مهارة.

 

أهداف الاتحاد:

 

تتلخص أهداف انشاء الاتحاد العربي للملاكمة في عدة محاور هي:

نشر اللعبة:

نشر وتنشيط الملاكمة في الدول العربية.

 

تنشيط اللعبة:

إعداد الكوادر الفنية والإدارية في كافة مجالات اللعبة سواء مدربين أو حكام أو إداريين عن طريق الدورات التدريبية لثقل موهبتهم.

 

التطوير الفني:

العمل على رفع المستوى الفني للملاكمين العرب وصناعة أبطال يمثلون العرب في كافة المحافل القارية والعالمية.

 

تدعيم العلاقات:

تدعيم العلاقات بين الاتحادات الأعضاء وتقديم النصح والمشورة وتسوية ما قد ينشأ بينها من خلافات.

 

توثيق العلاقات مع الاتحاد الدولي والاتحادات القارية والإقليمية.

 

تنسيق المواقف:

التنسيق بين الاتحادات الأعضاء وتوحيد مواقفها في الاجتماعات العربية والقارية والدولية

 

دعم الاتحادات:

دعم الاتحادات الأعضاء عند مشاركتها في المناسبات الدولية والقارية

 

تشجيع البحث العلمي والتأليف:

تشجيع البحث العلمي والتأليف وإثراء المكتبة العربية بالكتب والترجمات الخاصة باللعبة، ودعم المؤلفين والمترجمين العرب.

 

رؤساء الاتحاد العربي ونبذة عنهم:

الدكتور إسماعيل حامد عثمان:

 

تولى الدكتور إسماعيل حامد رئاسة الاتحاد العربي للملاكمة في الفترة ما بين 1992 إلى 2010، ويعد أحد أبرز رؤساء الاتحاد منذ نشأته، بدأ “حامد” مسيرته مع رياضة الملاكمة حكماً دولياً ووطنيا منذ عام 1965 إلى 2009، وتولى خلال تلك الفترة العديد من المناصب رفيعة المستوي، حيث كان أحد أعضاء مجلس إدارة الاتحاد المصري للملاكمة، مروراً بتوليه منصب سكرتير عام الاتحاد، وصولاً لرئاسة الاتحاد المصري للعبة على مدار 20 عاماً، إضافةً إلى فوزه بمقعد في عضوية مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية، التي أصبح أميناً عاماً لها بعد ذلك.

 

انتدب الدكتور إسماعيل حامد لرئاسة جهاز الرياضة بجمهورية مصر العربية في الفترة ما بين 1992 إلى 2002، بدرجة وكيل أول وزارة لمدة عامين، وهي الحد الأقصى للانتداب الحكومي، تمكن خلالها من وضع استراتيجية للرياضة المصرية.

 

أصبح الدكتور إسماعيل حامد عضواً بالاتحاد الدولي للملاكمة في الفترة ما بين 1986 – 2010 تولى خلالها سكرتارية لجنة الحكام، قبل أن يتم اختياره رئيساً لها في الفترة ما بين 2000 – 2004، ما أعطى فرصة تواجد الحكام العرب والإداريين لحضور محاضرات في معظم دول العالم، وفي أعلى مستوى رياضي سواء الدورات العربية أو القارية وبطولات العالم والدورات الأولمبية على مدار 23 عاماً.

Leave a Reply